الأحد , نوفمبر 19 2017
أخر الأخبار
الرئيسية / الأخبار المحلية / أخطر ما في الأزمة الأخيرة “الأكبر” بين طرفي التحالف في صنعاء ..!؟

أخطر ما في الأزمة الأخيرة “الأكبر” بين طرفي التحالف في صنعاء ..!؟

أخطر ما في الأزمة الأخيرة “الأكبر” بين طرفي التحالف في صنعاء 


الشرعية نت- فتحي الباشا :

هو حديث الحوثيين عن الجبهات والتضحيات والشهداء كملف خاص بهم.. ونكران كل ما قدمته الأطراف الأخرى من تضحيات وما دفعته من ثمن جراء اصطفافها الوطني.. والقائمة طويلة للشهداء والجرحى وللمنازل التي دمرت والمقرات التي جرى استهدافها وصولا للعقوبات الدولية التي فرضت على قيادة المؤتمر الشعبي العام ..
وكذا ما قدمه المواطن العادي وما زال من تضحيات وصمود في ظل غياب كامل للخدمات العامة كالكهرباء والمياه وانقطاع المرتبات وارتفاع الأسعار وتردي الوضع الاقتصادي والمعيشي والصحي .. 
الحوثيون بـ احتكارهم هذا الملف بدو وكأنهم يمنون على الشعب اليمني بما يقدمونه من تضحيات وشهداء في جبهات المواجهة.. ويخططون بشكل واضح للإنفراد بأي تسوية قد تقود اليها الحرب، وفي ذلكـ مغالطة وغبن كبيرين ..
فـ حركة الشعار هي من قادت بمغامراتها غير المحسوبة العام 2014م البلد نحو الفراغ الدستوري واستدرجت التدخل الخارجي وتسببت في كل ما مر ويمر به البلد منذ تلكـ اللحظة من أزمة انسانية وصفت بأنها الأخطر في العالم..
بالتالي .. فاليمنيون ليسوا مدينين لحركة الشعار بشيء ،،

بل العكس هم من يدينون لهذا الشعب الكريم جراء صموده وثباته وتعاليه على جراحه وأوجاعه.. وغضه الطرف عن كل ممارساتهم التدميرية والعبثية بحق الوطن وأبنائه.

#شركاء_لا_اجراء

..

من حائط الكاتب على الفيس بوك 

  • للمزيد

جوهر الخلاف الحاصل بين المؤتمر والحوثي ..!؟ وما مصير اي اتفاق او تهدئة .. !؟ وهل الظرف السياسي والصدفة فقط هي من وضعتهم في جبهة واحدة..!؟ كل ذلك واكثر ستجدون الاجابة عليها بالضغط هنا