الجمعة , نوفمبر 24 2017
أخر الأخبار
الرئيسية / تقارير / مؤسسة ويطعمون للتنمية تصرخ في وجه الجميع.. انقذوا آلاف الأسر!!

مؤسسة ويطعمون للتنمية تصرخ في وجه الجميع.. انقذوا آلاف الأسر!!

تعز- خاص
وجهت مؤسسة ويطعمون للتنمية الإنسانية مناشدة عاجلة إلى الخيرين ورجال الأعمال وتكوينات المجتمع ومنظمات الإغاثة لدعم استمرار مخبز_ويطعمون_الخيري في تعز، الذي يوشك أن يغلق أبوابه بسبب ارتفاع أسعار الدقيق وعدم توفر التمويل المستدام للمخبز.

وقالت منى لقمان رئيس مجلس أمناء ويطعمون ان المخبز الذي يقدم الرغيف والروتي اليومي للأسر الفقيرة المتضررة من الحرب بمدينة تعز ، منذ قرابة عامين، بطاقة انتاجية شهرية تصل إلى (45000) قرص روتي، أصبح الآن مهددا بالإغلاق بسبب غلاء الدقيق وسط مخاوف الأسر المستفيدة وتوسلاتهم للحيلولة دون إغلاقه.

آملةً من الخيرين أفراداً ومؤسسات مد يد العون والدعم لضمان استمرار خدمات المخبز في هذه الظروف العصيبة التي تمر بها تعز المحاصرة.

يشار إلى ان اعتماد الأسر المستهدفة بالخبز المجاني يتم وفق آلية بحث ميدانية دقيقة تراعي اختيار الأرامل والأيتام والأسر التي لا عائل لها من مجموع الأسر المتضررة من الحرب، يتم الصرف لها عبر كروت رسمية، كما يقوم متطوعي ويطعمون بإيصال الروتي إلى الأسر التي لا تستطيع المجيء إلى المخبز بسبب ظروف ومستجدات الأحداث والمخاطر في المنطقة نتيجة للحرب الدائرة.